11 مارس، 2009

نكرر نداءنا لشعب مصر


نداء إلي شعب مصر


أيها الناس الطيبون الداعون المبتهلون المتبهدلون . أيها الأتقياء الأوفياء , حتي لا أقول الأغبياء او الجبناء وحاشي لله , كل الشعوب تصدقت ونزلت إالي الشوارع و الميادين لتشرب من دماء جلاديها إلا شعبنا العقيم فمازال علي صبره و في قبره مقيم .أيها الناس هل صدقتهم مبارك وعصابته وحديثهم عن الإصلاح ؟ , انها المغالطة المفضوحة وتضيعا للوقت والإستغفال و الإستهبال .و هل يمكن الإصلاح في دولة مشلولة تقوم علي الكلام الفارغ و الوعود المعسولة هل يمكن الإصلاح في ظل سلطة ديكتاتورية مطلقة لا تعترف بأي حقوق للشعب ولا علاقة لها بالشعب إلا في حدود ممارسة الكذب و النصب .هل يمكن إصلاح سرقة دولة وشعب بالكامل وإعلان العداء له وممارسة الجريمة ضده علي كل صعيد من نهب المال إلي خطف المواطنيين الآمنيين واعتقالهم بدون أمر من سلطة قضائية مستقلة عن عصابة عائلة مبارك الظالمة .أيها الناس ان القول بالاصلاح هو خطأ فادح واعتقاد بأن الميت سيبعث حيا بالدعاء و الرجاء ! وهو بنفس الدرجة من السذاجة لكل من يتصور أن قوة باغية سوف تجلس علي طاولة المفاوضات أو تأخذ بأقوال أحد أو تطبق دستور يريده الشعب أو حتي تتخلي عن هامش للحرية بدون أن تكون في مواجهاتها قوة تجبرها علي ذلك إذن لابد من العمل بكل الطرق وأخذ الطريق الذي نحاول جميعا الأبتعاد عنه لمعرفتنا بحجم الخسائر التي سترجع على الشعب ،ولكن ثبت لنا أنه هو الطريق الوحيد وكل ما عدى ذلك ضياع للوقت وموت أحياء فعلى مدي ربع قرن من الزمان أفلست كل المحاولات للوصول مع الوغد لحل يوفر على الشعب المصري خوض المعركة،ففشلت المحاولات بل وأعتبرها دليل ضعف ومبرر لزيادة السرقة والعدوان .الثورة هي الأمل الوحيد والحل النهائي لمشكلة حزني طوارئ والديمقراطية في مصر..هذا الحل فرض وواجب على جميع المصريين وليس فيه مستقلين ولا متفلسفين..لكن قد يكون فيه جبناء وخونة كما هو الحال فى كل زمان ومكان "بهيـة هي الحل"والبهاء يعنى الجمال والحسن.. وهل هناك ما هو أجمل وأفضل من حرية الإنسان ؟!..هل تحتاج الحرية لشرح لمعناها وفضائلها،فهي الوجه الآخر مع الحب لعملة واحدة أسمها الإنسانية .حتى الحيوان عندما تغلق عليه باب أو تحرمه من الأكل يضيق به الحال ويبحث عن وسيلة للهروب أو الهجوم عليك،فما بالك بالإنسان بما له من قدرة ووعى وأدراك وفهم ومقارنة بما يعيش عليه الآخرين .أيها الناس لا احد في هذا العالم يريد الموت ولا يحب الموت ولكن موتوا تتحرروا وتصنعوا دستورا يترجم تضحياتكم وطموحاتكم وحقكم في الحرية و الكرامة وكل ما يقال عن الإصلاح هو ضرب من العبث و الإصلاح الحقيقي هو إزالة مبارك و عصابته تصدقوا جميعا أيها الناس بالنزول إلي الشوارع لنكتب كشعب واحد سيمفونية تذكرها الأجيال , تصدقوا ففي كل اسم مائة ألف حر جديد له مستقبل ومدرسة نظيفة و تعليم خالي من الغش و رغيف خبز خالي من الزل و الإهانة و المهانة تصدقوا بالنزول الي الشوارع ففي كل اسم مائة الف إنسان له حرية وحقوق وكرامة و النار تطهر الأرض من عفن الظلم و تعيد للإنسان الحياة

2 التعليقات:

غير معرف,  11 مارس، 2009 6:48 ص  

أنا بقترح أننا نجمع وثائق ومستندات عن انتهاكات الشرطة في مصر ونحاول نتقدم بيها للمدعي العام احنا كمان يمكن يقبضوا علي العادلي ولا حسني حمارك ويريحونا منهم ومن قرفهم

غير معرف,  11 مارس، 2009 7:18 ص  

مبارك خط أحمرررررررررررر

  © Blogger templates Newspaper III by Ourblogtemplates.com 2008

Back to TOP